جهود مزعومة من طرف شركة إتصالات الجزائر لربط المناطق النائية بشبكة الألياف البصرية وايضا تحسين خدمة الهاتف وزيادة في تدفق الانترنت ..قامت الشركة بإنجاز مشروع ربط بين بلدية  عين قشرة ولاية سكيكدة و بلدية سطارة بولاية جيجل .
 ولقد صرح مدير اتصالات الجزائر بولاية جيجل المدعو "بليل يوسف" أن هدا المشروع جاء بهذف توفير الخدمات التكنولوجية والمعلوماتية لسكان المنطقة  .
وساهمت هده العلملية في ربط المناطق النائية بخدمات الانترنت والهاتف كما تم أيضا ربط  فروع البلدية مع مقر البلدية الرئيسي لكي تسهل عملية رفع الوثائق وتقديم الطلبات للمواطنيين في اوقات قياسية .
كل هذه الجهود تعتبر متواضعة مقارنة بالوقت والتطوار الذي وصل له العالم وهذا نتيجة احتكار شركة إتصالات الجزائر لهدا المجال وعدم وجود شركات منافسة مما أدى ببقاء مجال المعلوماتي والإتصال في الجزائر يقع في آخر المراكز بين الدول  العالم والدول العربية خاصة وذلك بسبب عدم قدرة إتصالات الجزائر لتلبة 10%  من حاجيات المستخدميين ..والسؤال الدي يطرح نفسه الى متى سيظل هذا الإحتكار؟
Share To:

harrat ayoub

Post A Comment:

0 comments so far,add yours