قامت مصالح الضبط القضائية بولاية عين دفلى بالإلقاء القبض على شاب في الثلاثين  من العمر بتهمة تهكير واختراق مؤسسة البريد الجزائرية بولاية  وسرقت مبالغ متفاوتة لمستخدمي وزبائن المؤسسة بغرض الاحتياج المالي
وقد أخبرت المصالح المعنية أن الشاب لديه شهادة جامعية في مجال الإعلام الآلي وبعض من الشهادات الاخرى ولقد وجهت اليه تهمة التزوير وانتحال الشخصية والتعدي على الملكية العامة
وقد كشفت ملابسات القضية بعد العديد من الشكاوي التي وصلت للمؤسسة من بعض الزبائن وهدا جراء اختفاء مبالغ متفاوتة من حسباتهم مما ادا بمؤسسة البريد الجزائرية بفتح تحقيق
ولكن ما آثار الدهشة هو اعتراف الشاب بجميع جرائمه وأيضا قوله ان هذا كان من أجل المتعة وبعض الإحتياجات المالية من ظروف يمر بها .
Share To:

harrat ayoub

Post A Comment:

0 comments so far,add yours