على غير المتوقع أعضاء البرلمان الجزائري يعترفون بأنن الأنترنت التي توفرها إتصالات الجزائر الأغلى في الدول العربية وجاءت الفكرة خلال مناقشة مشروع القانون المتعلق بالتجارة الإلكترونية إلى سعر تقنية FTTH وعرضIdoom Fibre الذي يخصها، مبرزين أن سعر تدفق 100 ميغا في الجزائر مبالغ فيه، حسبهم، حيث تبلغ تسعيرة نفس التدفق في تونس ما يعادل 7700 دينار جزائري، وفي المغرب ما يعادل 6200 دينار جزائري، بينما في بلادنا تسعيرة ذات الخدمة تفوتر بـ 25 ألف دينار.

النواب وعلى حد قولهم بأنهم استغربوا ارتفاع كلفة الأنترنت مع أنه نحن أيضا كــ "ألجيرياويب" إستغربنا كيف لأعضاء اياديهم دتئما مرفوعة للمصادقة على أي قانون يعرض عليهم مثل المصادقة على قرار حظر العملات الإفتراضية  في الجزائر هذا وتنتظر الجزائر استلام كابلين بحريين للإنترنت خلال الأسابيع القادمة، سيسمحان لها باخفيف الضغط على شبكة الإنترنت المحلية وتقديم خدمة أفضل، غير أن مشكل الأسعار وسرعة التدفق لن يكونا معننين بالحل، حيث تشير آخر الإحصائيات أن الجزائر ما تزال في آخر المراتب فيهما، سواء بالنسبة للإنترنت المنزلي أو المحمول.

Share To:

harrat ayoub

Post A Comment:

0 comments so far,add yours